تفاصيل الخبر

تدشين الموقع الالكتروني لرخص المعلمين الشهر المقبل

18 أكتوبر 2010

يستعد مكتب الرخص المهنية بهيئة التقييم بالمجلس الأعلى للتعليم، لتدشين الموقع الالكتروني الخاص بمنح الرخص المهنية للمعلمين وقادة المدارس المستقلة، خلال شهر نوفمبر 2010م، القادم، بحضور الدكتورة حمدة السليطي مديرة هيئة التقييم ومدراء هيئتي التعليم والتعليم العالي ومدراء مكاتب ووحدات الهيئة ومسؤولين من جامعة قطر وأفراد من المجتمع التعليمي بالإضافة إلى ممثلي وسائل الإعلام.

ويتيح الموقع الالكتروني الخاص بمنح الرخص للمعلمين والقادة بالمدارس المستقلة بواسطة ( QORLA ) في الشبكة الوطنية القطرية للمعلومات التربوية دخول كافة الذين يشملهم البرنامج والمستحقين للرخص المهنية، من إجراء عمليات التسجيل وتعبئة الملف الالكتروني بجميع البيانات والمستندات والإثباتات الدالة على تحقيقهم للتطور المهني واستحقاقهم للرخص المؤقتة والكاملة كما أن الاستفادة من تقنيات الاتصال والتواصل، من خلال الشبكة الالكترونية يسهل على المستفيدين عملية تغذية البيانات وبالتالي تكوين قاعدة واسعة من البيانات. ويتم الدخول من" كورلا " مباشرة ، ولا يتم فتح حساب إلكتروني للمعلم إلا من خلال رمز دخول يحصل عليه من صاحب الترخيص أو مدير المدرسة.

وتمنح هيئة التقييم الرخص المهنية للمعلمين وقادة المدارس، استناداً إلى المعايير المهنية الوطنية للمعلمين وقادة المدارس بدولة قطر التي تتفق مع المعايير المهنية لبلدان متطورة أخرى تمارس منح الرخص للمعلمين ولديها مفهوم يعزز مهارة المعلم بحصوله على رخصة مهنية.

والرخصة المهنية التي تمنحها هيئة التقييم للمعلمين والقادة بالمدارس المستقلة نوعان، رخصة مؤقتة تمنح لجميع المعلمين وقادة المدارس حين التقدم بطلب التسجيل خلال 30 يوما من تاريخ التعيين في المدارس المستقلة. وعند الانتهاء من التسجيل بكل متطلباته، وتمنح الهيئة المتقدم الرخصة المؤقتة وتعتبر الرخصة المؤقتة الخطوة الأولى نحو حصول المعلمين أو قادة المدارس على الرخصة الكاملة. وتكون مدة صلاحية الرخصة المؤقتة 3 سنوات بحد أقصى . لذلك يتطلب الأمر من المعلمين وقادة المدارس إعداد ملف الإنجاز المهني للحصول على الرخصة الكاملة في غضون هذه المدة.

وتمنح الرخصة الكاملة بعد استيفاء المتقدم للحصول على الرخصة الكاملة لكافة متطلبات ملف الإنجاز الإلكتروني، ويجب على المعلم أو قائد المدرسة حمل بطاقة الرخصة أينما عملوا في السياق المدرسي. وبالنسبة للمعلمين تكون الرخصة الكاملة في أحد المستويات التالية، مستوى المستجد ومستوى الكفء ومستوى المتمرس.

ويشير مصطلح التسجيل إلى عملية استيفاء المعلومات المطلوبة من مكتب الرخص المهنية عن المتقدم لطلب الرخصة المؤقتة من المعلمين وقادة المدارس.

وتقسم الرخص قادة المدارس إلى الإدارة الوسطى، والإدارة العليا. ويتم إصدار الرخصة الكاملة عندما يقوم المعلم أو قائد المدرسة أولاً باستكمال طلب التسجيل للحصول على الرخصة المؤقتة واستكمال الملف المهني الالكتروني بما يتوافق مع المعايير المهنية الوطنية للحصول على الرخصة الكاملة على المستوى المطلوب ، فإذا لم يتقدم المعلم أو قائد المدرسة لتجديد أو رفع سقف رخصته المؤقتة أو الكاملة فإن الرخصة المؤقتة أو الكاملة ستفقد مدة الصلاحية.

ويقوم مكتب الرخص المهنية للمعلمين وقادة المدارس باستلام سياسة التصديق المدرسية من المدرسة لغرض المراجعة والاعتماد وهي الخطوة التي تلي إجراء تدريب تمهيدي للجنة التصديق المدرسية.

وتتم عملية التصديق وفق خطوات ثلاث حيث يتعين على المعلم تقديم طلب الحصول على رخصة مؤقتة أولا ثم تحدد لجنة التصديق المدرسية موعداً للقاء المعلم للنظر في ملفه الذي سبق أن قام بتقديمه للجنة بفترة لا تقل عن أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع لدراسة الأدلة والبراهين ومدى تحقيقها للمعايير المهنية الوطنية للمستوى المعني بذلك. ثم تقوم اللجنة بمقابلة المتقدم وفق خطة المدرسة لسياسة التصديق المدرسية المعتمدة من مكتب الرخص المهنية والذي يكلل عند موافقة اللجنة عليه بتقديم طلب لمكتب الرخص المهنية لمنح المتقدم الرخصة الكاملة. وأخيراً يقوم مكتب الرخص المهنية بدوره في التحقق من مدى دقة ذلك وملفات الإنجاز للحصول على الرخصة الكاملة للمستوي المهني. ويعمل مكتب الرخص المهنية على تطوير ووضع مبادئ توجيهية وإجراءات ومعايير للجان التصديق المدرسية وللإجراءات والعمليات الداخلية.

ويعني الاعتماد لدي مكتب الرخص اعتماد الوثائق التي تؤكد صحة المؤهلات العلمية وشهادات التدريب الخاصة بالمتقدم للحصول على الرخصة المؤقتة ومن ثم الكاملة وأنها تتواءم بشكل إجمالي مع المعايير المهنية الوطنية، حتى يتم الاعتراف بها كأدلة صحيحة ومصدقة.

ويشمل مصطلح المعلمين الموظفين الذين تنطبق عليهم شروط التعيين بالمدارس المستقلة المتعلقة بالمعلم المختص الحاصل على مؤهل علمي جامعي يلي المرحلة الثانوية في تدريس الطلاب بمن فيهم معلمي الفصول الدراسية ومعلمي الدعم ومعلمي صعوبات التعلم. ولا يشمل هذا التعريف الموظفين غير المحترفين الذين يدعمون المعلمين في تدريس الطلاب ، مثل مساعدي المعلمين.

أما قادة المدارس فهم الموظفون المؤهلون المسئولون عن إدارة المدرسة ، ويشمل هذا التعبير القيادة العليا وهم أصحاب التراخيص ومدراء المدارس ونوابهم . والقيادة الوسطى هم منسقو رياض الأطفال، ومنسقو المواد الدراسية و منسقو صعوبات التعلّم وأمناء المكتبات والأخصائيون الاجتماعيون.

ويجب أن يبدأ المعلم أولاً بمستوى المعلم المستجد حتى لو توفرت لديه الخبرة، ثم يثبت جدارته من خلال ملف الإنجاز المهني ووفقاً للمعايير المهنية الوطنية للمعلمين على المستوى المستجد في فترة ثلاث سنوات . علماً بأن هناك من يستطيع أن يحصل على أكثر من مستوى في خلال هذه الفترة وذلك لاختلاف مستوى الكفاءات بين المعلمين.

ويمكن للمعلمين وقادة المدارس الحصول على معلومات عن مكتب الرخص المهنية للمعلمين وقادة المدارس، والحصول على نسخ من المواد المنتجة الخاصة بالرخص من خلال الموظف المعتمد الموجود بجميع المدارس المستقلة الذي تخصص له المدرسة، إلى جانب مهامه الأساسية بالمدرسة، كمنسق للمدرسة للرخص المهنية وهو الشخص الذي يشكل حلقة وصل بين الجهتين لتسيير وتيسير العمل المتعلق بالرخص. والمدرسة مطالبة برفع سقف الوعي لدى موظفيها المعنيين بالرخص المهنية وعلى الأخص بعد قيام مكتب الرخص بنشر الوعي لدى الإدارات المدرسية بالمدارس المستقلة عن مهام المكتب.

أما القيادة الوسطى فهم المنسقون الذين عليهم أن يعملوا على بناء ملف الإنجاز المهني لهم على مستوى المعلم الكفء، والنواب على مستوى القيادة الوسطى ويبقى أصحاب التراخيص ومدراء المدارس على مستوى القيادة العليا حيث يقومون ببناء ملف الإنجاز المهني الخاص بهم. والهدف من ذلك ضمان أن المنسقين ملمون بعمل الفرق التي يقومون بقيادتها وهم المعلمون. وكذلك بالنسبة للنواب فهم مطالبون ببناء ملف الإنجاز الخاص بهم على مستوى القيادة الوسطى ضماناً لفهم دور الفريق الذي يقومون بقيادته وفق المعايير المهنية الوطنية للقيادة الوسطى. وكل فئة يجب أن يكون لها مدرب وأن تحظى بدراسة ملفها من قبل أعضاء لجنة التصديق المدرسية للمعلمين والمنسقين أو اللجان المحايدة لمكتب الرخص بالنسبة لكافة أعضاء القيادة العليا بالمدرسة من مدراء ونواب وأصحاب تراخيص. ولدى مكتب الرخص المهنية قاعدة بيانات تضم أسماء هؤلاء. ويتم التأكد من إبقاء هؤلاء الأشخاص مطلعين على المعلومات المستجدة عن متطلبات المكتب أولاً بأول.

ويقوم مكتب الرخص المهنية بمشاركة يستطيع قطاع المدارس المكتب ترخيص المعلمين وقادة المدارس بتشكيل ثلاثة مجالس استشارية هي المجلس الاستشاري المحلي للاستفادة من ميزات الفئات المستهدفة بالرخص المهنية والتغذية الراجعة والمجلس الاستشاري الدولي للاستفادة من الخبرات العالمية للدول التي تقوم بتنفيذ برنامج الرخص المهنية للمعلمين.

وقد تم اختيار ممثلين لهذه المجالس وسوف يتم استعراض تمثيل هذه المجالس مرتين سنوياً. ولقد طلب من ممثلي المجلس الاستشاري تمثيل أوسع للمدارس و القطاع التربوي وتقديم الفرص و القضايا والتحديات والإرشاد لفريق مكتب الرخص المهنية وقادة المدارس. ولمكتب الرخص المهنية بهيئة التقييم لجان محايدة لدراسة ملف الإنجاز المهني للقيادة العليا باستقلالية عن لجنة التصديق المدرسية المعنية بالمعلمين والمنسقين فقط.

وبمجرد حصول المعلم أو قائد المدرسة على الرخصة المؤقتة يبدأ العمل على الملف المهني الالكتروني. وعندما تقر لجنة تصديق المدرسة بأن الملف المهني على المستوى والنوعية المطلوبة للرخصة الكاملة فسيتم تطبيق خطوات العمل الرسمية المعتمدة لدى المدرسة ومكتب الرخص المهنية للبت في إجراءات النظر في ملف الإنجاز المهني للمتقدم لتقييم مدى صلاحيته للحصول على الرخصة الكاملة ولكن بشرط استكمال كافة متطلبات الملف الإلكتروني. ولا تجدد الرخص تلقائيا كل ثلاث سنوات لثلاث سنوات أخرى، بل يجب أن يقدم الشخص المعني طلب تجديد على المستوى المستجد للقطريين فقط للمعلم فقط أو ترفيع مستوى الرخصة.

ولا يتوجب على المعلم أو قائد المدرسة الانتظار 3 سنوات إذا كانت لديه أدلة للحصول على مستوى أعلى حيث سيتم إصدار الرخصة للشخص المعني إذا استكمل الملف المهني الإلكتروني وطلب الرخصة بصورة مُرضية وكانت الوثائق تلبي متطلبات لجنة تصديق المدرسة و مكتب الرخص المهنية وقادة المدارس. أما فترة الثلاث سنوات فهي تدعم فكرة وجود مستويات متفاوتة في الأداء وتمنح فرصة أكبر للعمل بجدارة على التطوير الذاتي.

وسيبذل مكتب الرخص المهنية للمعلمين وقادة المدارس كل الجهود لضمان صحة محتويات ملف الإنجاز الخاص بمعلومات المعلمين وقادة المدارس. ولمكتب الرخص المهنية للمعلمين وقادة المدارس كل الحق في رفض أو طلب تعديل أي خطأ في المعلومات المدخلة من قبل المدارس عن موظفيها المعنيين بالرخص المؤقتة والكاملة. وملف الإنجاز هو المرجع الأخير في اتخاذ قرار منح الرخصة الكاملة.

وعلى المعلمين والقادة الذين حصلوا على رخص صادرة من بلدان أخرى تقديم الدليل على تلك الرخصة في استمارة طلب الرخصة المؤقتة أو الكاملة في ملف الإنجاز المهني الالكتروني. وستنظر لجان التصديق المدرسية ومن ثم مكتب الرخص في تلك الأدلة والتحقق من مدى مصداقيتها بهدف الاعتراف بصحة الرخص الدولية للتمكن من اتخاذ قرار بشأن طلب إصدار أو عدم إصدار رخصة قطرية سواء مؤقتة أو كاملة. ولن يكون الدليل المقدم على الرخص الدولية كافياً في حالة طلب إصدار الرخص الكاملة، حيث يشترط على المتقدم ضرورة تقديم الأدلة المرتبطة بالممارسات الفعلية بالمدرسة التي يعمل بها بدولة قطر وربطها بالمعايير المهنية الوطنية للمستوى أو الفئة التي ينتمي إليها الموظف معلماً كان أو قائداً.

ولا يتم منح رخصة لموظفي السكرتارية المدرسية أو لغيرهم من الموظفين الإداريين الذين لا يصنفون ضمن فئة القيادة الوسطى. أما الموظفون الآخرون مثل أمين المكتبة والأخصائي الاجتماعي و مدرسي الدعم ممن تنطبق عليه المعايير المهنية لموظفي التعليم المساند فتمنح لهم الرخصة المؤقتة والكاملة وفق المعايير المعتمدة لهم من خلال ملف الإنجاز المهني وما يحتويه من أدلة عن جودة الممارسات وفقاً لمعايير الأداء الخاصة بهم.

التعليقات

https://Ims.education.qa

25 فبراير 2013
بواسطة:
محمد فضل محسن علي

مدرسه خليفه النموذجيه المستقاله للبنين


اضف التعليق جديد

عنوان التعليق *
 
الاسم *
 
البريد الإلكتروني
 
التعليق *